إعادة تصحيح عمليات السمنة :

ما هي جراحة تصحيح عمليات السمنة؟

تعتمد جراحة تصحيح عمليات السمنة على تصحيح الأخطاء التي قد تكون وقعت أثناء الخضوع لعملية سابقة لفقدان الوزن

أو عدم الحصول على النتائج المطلوبة لكون العملية لم تكن مناسبة لحالة المريض أو عدم الشفاء من المضاعفات

التي كانت تصاحب السمنة.

وقد يعتمد نوع جراحة تصحيح عمليات السمنة على:

عملية من أجل استعادة الشكل الطبيعي للمعدة والجهاز الهضمي وإلغاء كافة الخطوات التي تمت في العملية الأولى

عملية تعديل لخطوات جراحة علاج السمنة وذلك لتعزيز نتاج انقاص الوزن

تغيير نوع العملية لشكل آخر من جراحات علاج السمنة لشكل آخر مثل تغيير عملية ربط المعدة إلى تحويل مسار المعدة.

أسباب تصحيح عمليات السمنة

يوجد العديد من الأسباب التي تدفع المريض إلى اللجوء لتصحيح عمليات السمنة بسبب عوامل قد تتمثل في:

عدم الوصول إلى الوزن المطلوب رغم مرور وقت كاف بعد إجراء العملية وقد يكون هذا لعدد من الأسباب أما عدم ملائمة

 العملية للمريض أو عدم تمكن المريض من تغيير نمط حياته لكي يتلائم مع التعليمات الطبية التي يجب اتباعها بعد عملية فقدان الوزن

عدم استمرار فقدان الوزن والعودة مرة أخري إلى السمنة

عدم اختفاء المضاعفات التى كانت مرتبطة بالسمنة وزيادة الوزن لدى المريض كارتفاع ضغط الدم ومرض السكري

يستدعي إعادة التصحيح للتخلص منها

الفشل في تغيير تكوين الجسم وهو ما يعني أن الجسم حتى بعد عمليات فقدان الوزن غير قادر على التغيير الذي يحدث له،

وعودة المعدة مرة أخرى للتمدد والعودة إلى زيادة كميات الطعام التي يمكن تناولها أكثر من المتوقع نتيجة توسع

المعدة مما يستدعي إعادة تشكيل المعدة مرة أخرى لتقليل كميات الطعام والسيطرة على الوزن مرة أخرى

حدوث خطأ أو قصور في العملية السابقة آو عدم إجرائها بشكل صحيح مما يجعلها لا تحقق النتائج المطلوبة

او لا تساعد على فقدان الوزن.

قد لا يكون المريض ملائما للعملية التي أجراها، و يحتاج لنوع آخر من عمليات إنقاص الوزن مما يجعل اختياره خاطئ في

العملية التي أجراها من البداية، خاصة أن اختيار العمليات يرتبط بالنتائج التي يريد تحقيقها والحالة الصحية العامة للمريض

ومناسبتها للعملية التي سيخضع لها.

وفي هذه الحالة يجب معرفة السبب الدقيق في الحاجة إلى اعادة التصحيح وهو فشل المريض في اتباع التعليمات أو عدم ملائمة

العملية له، خاصة أنه في بعض الحالات قد يكون المريض لم يتلق المعلومات الكافية حول الاستعداد للعملية أو ما يجب اتباعه بعدها

مما تسبب في زيادة الوزن مرة أخرى أو عدم فقدانه من البداية

في حالات السمنة المفرطة قد لا تكفي عملية واحدة لانقاص الوزن ويحتاج المريض لعملية اخرى لاستكمال فقدان الوزن وتعتبر

هذه العملية مكملة للعملية الأولى.

قد تفشل العملية الأولي في تغيير عملية الهضم التي تؤثر على خسارة الوزن والمحافظة عليه .

قد يصاب المريض ببعض المضاعفات في العملية الأولي يصل الأمر في بعض الحالات إلى عدم القدرة على تناول الطعام نتيجة

القيء المستمر لحدوث قرح في المعدة والإصابة بالأنيميا نتيجة عدم امتصاص الجسم العناصر الغذائية والفيتامينات والحديد وسوء

التغذية والإصابة بأمراض في العظام ونقص فيتامين د

قد يكون الجراح الذي أجرى العملية السابقة غير كفء لهذا النوع من العمليات ولا يملك الخبرة الكافية مما يجعل العملية غير مفيدة

للمريض وبها بعض المشاكل والأخطاء.

الشعور بمشاكل في المعدة لوقت طويل بعد العملية.

ما هي الجراحات التي تستلزم تصحيح عمليات السمنة؟

هناك عدد من الجراحات تكون أكثر عرضة من غيرها لإعادة التصحيح مرة أخرى من بينها:

حزام المعدة.

تدبيس المعدة التقليدي بدون منظار.

تكميم المعدة

مخاطر جراحات تصحيح عمليات السمنة

قد تتضمن عملية التصحيح ن مخاطر أكثر من المخاطر المتوقعة من العملية الأولى وذلك لأسباب عديدة وهي:

الاحتياج إلى طبيب ذي خبرة عالية جداً في الأمر لإتخاذ القرار المناسب ويكون لديه مهارة جراحية عالية للتعامل مع الوضع الحالي

زيادة المضاعفات بعد إجراء الجراحة كالتسريب وغيرها من المضاعفات

نتائج جراحات تصحيح عمليات السمنة

ويكون نتائج العملية التصحيحية أقل من النتائج المتوقعة من العملية الأولى حيث أن خسارة الوزن تكون بنسبة أقل بكثير من نسبة

خسارة الوزن الناتج من العملية الأساسية بسبب أن التغييرات التي تحدث بعد العملية يكون الجسم قد تعود عليها من قبل

من خلال العملية الأولى

ما هو التقطيب و متى نلجأ له؟

يعتبر التقطيب من أساليب تصحيح عمليات السمنة عند حدوث حالة من توسع المسافة ما بين المعدة والأمعاء الدقيقة لذلك يتم اللجوء

للتقطيب وهو تصغير هذه المسافة مرة أخرى ويتم عادة الخضوع لهذه العملية بالمنظار للتخلص من متلازمة الإغراق

وهي حالة مرضيةترتبط بإزالة جزء من المعدة وهي انتقال الطعام من المعدة للأمعاء بسرعة والمعاناة من الإسهال

والتقلصات بعد تناول الطعام .

هل يمكن إجراء جراحة تصحيح عمليات السمنة لدى أى جراح؟

اختيار الجراح جزء أساسي ومهم في تلك العملية خاصة لتجنب المخاطر والمضاعفات، وهو ما يجعل  الدكتور شريف نبيل

استشاري الجراحة العامة والسمنة المفرطة وجراحة المناظير الاختيار الأمثل لتلك الحالات

أحجز موعدك الان مع افضل دكتور جراحات سمنة و مناظير فى مصر